Skip to main content
النازحون يقعون ضحية السياسة.. الهجرة تشكو من عدم تعاون محافظتين في الاقليم Facebook Twitter YouTube Telegram

النازحون يقعون ضحية السياسة.. الهجرة تشكو من عدم تعاون محافظتين في الاقليم

المصدر: موازين نيوز

شكت وزارة الهجرة والمهجرين، اليوم الأربعاء، من عدم تعاون محافظتي أربيل ودهوك بتنفيذ الخطة الوطنية لعودة النازحين للعام الحالي، عازية ذلك الى اسباب "سياسية بحتة". 
 

وقال مدير قسم محافظات كردستان في الوزارة سامر مشكور، إن "محافظتي دهوك وأربيل غير متعاونتين بتنفيذ الخطة الوطنية لعودة النازحين للعام الحالي"، عازياً ذلك إلى "أسباب سياسية بحتة، وبالتالي فإن نسب العائدين طوعاً منهما، تعد قليلة مقارنة بمحافظة السليمانية التي قطعت شوطاً كبيراً في عودة أكبر عدد من النازحين إلى ديارهم ".

وأضاف مشكور، أن "المناطق المحررة في عموم المحافظات، مؤمنة ومفتوحة على مصراعيها أمام النازحين الراغبين بالعودة طوعاً، والتي اطلعت بشأنها ميدانياً فرق وزارته الجوالة".
 
وأكد مشكور، "تسجيل استقرار أمني على مستوى عالٍ، ما أسهم بعودة أكبر عدد من قاطني مخيمات السليمانية"، مشيرا إلى "شمول 43 نازحاً عائداً، بالتعيينات، أي ما يمثل نحو 2 بالمئة من النازحين العائدين، تنفيذاً لقرار الأمانة العامة لمجلس الوزراء الخاص بذلك".

Opinions